المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ملخص لكتاب التاريخ للصف الاول المتوسط واسئله



الصفحات : [1] 2

jeddah devil
29 Jan 2008, 09:46 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اريد ان انشر ملخص كتاب التاريخ للصف اولى متوسط للفائدة وانتظروا المزيد

اغلى الناس
29 Jan 2008, 11:53 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

عبادي305
30 Jan 2008, 12:20 AM
جزاك الله الف خير

ابو راكان 13
30 Jan 2008, 02:26 PM
مجهود رائع

بارك الله في جهودك

علاء الجوجو
30 Jan 2008, 03:44 PM
ربنا يسهل واستطيع ان ادخل على المرفقات واحملها ...

بارك الله فيكم


علاء الجوجو

علاء الجوجو
30 Jan 2008, 03:59 PM
الف شكر على الملخص والاسئلة رائعة

علاء الجوجو

faris_23
31 Jan 2008, 06:45 AM
ياللي تبي تعرف أسراري وعنواني
الضيق والحزن واللوعه عناويني
وان كان ودك تدورني وتلقاني
في كل لمة حزن يمكن تلاقيني
بكتب الحزن والضيقات تقراني
والناس من زود أحزاني تبكيني

DRAGON
31 Jan 2008, 08:33 AM
بارك الله فيك

نباريس
31 Jan 2008, 09:10 AM
أخي " jeddah devil "
جزاك الله عنا خير الجزاء
على هذا المجهود وهذا الملخص الجميل
لا عدمناك

دمت في خير

صدى الترحال
31 Jan 2008, 11:44 PM
جزاك الله كل خير

رنيم الوزارة
01 Feb 2008, 08:27 AM
http://www.alwhyyn.net/vb/images/threadbag/32.gif

dodi2000
01 Feb 2008, 08:31 PM
مشكور وماقصرت

كنج
03 Feb 2008, 09:21 PM
جزاك الله ألف خير على هذا الملخص

ابراهيم الحبيب
04 Feb 2008, 03:12 PM
الف شكر على الموضوع مع اني لم اشاهده

**مسك**
08 Feb 2008, 03:53 PM
جزاك الله خير

طاش2004
14 Feb 2008, 08:18 PM
جزاك الله الف خير

بحور الأمل
20 Feb 2008, 01:57 AM
بارك الله فيك

hasibco
21 Feb 2008, 08:24 AM
مشكووووووووووووووووووووور
وندعو لك الله بدوام العطاء

قعقع
21 Feb 2008, 05:36 PM
كيف اتمكن من الدخول على ملخص التاريخ للصف الأول المتوسط مع جزيل الشكروالتقديرلصاحب المجهود

أسير القلم
22 Feb 2008, 02:44 PM
يعطيك العافيه

على هذا المجهود

بنت الاصيل
23 Feb 2008, 10:47 PM
بارك الله فيك وسلمت يمينك

rn2008
08 Mar 2008, 10:33 PM
مشكور جهودكم

ropyb2000
30 Mar 2008, 12:47 AM
جزاكم الله خير

&جاد&&
30 Mar 2008, 12:52 AM
جزاك الله كل خير

&جاد&&
30 Mar 2008, 12:53 AM
جزاك الله كل خير
جزاك الله كل خير
جزاك الله كل خير

simar112
30 Mar 2008, 08:24 AM
لماذا لا يفتح مغايا

بهبول
05 Apr 2008, 08:06 PM
مشكور أخووووووووي

بهبول
05 Apr 2008, 08:06 PM
بارك الله فيك

بهبول
05 Apr 2008, 08:07 PM
مشكووووووووووووووووووور

بهبول
05 Apr 2008, 08:07 PM
وفقك الله أخوي

بهبول
05 Apr 2008, 08:08 PM
مشكووور على الملف

رحاب الشريف
11 Apr 2008, 05:23 AM
شكررررررررررررررررررررررران

جريحة الليل
06 May 2008, 06:35 PM
مشكووووور وما تقصر الحمد لله لقيت
تعبت وانا ادور

احمد21
06 May 2008, 06:56 PM
شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــكــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــرا

احمد21
06 May 2008, 06:57 PM
الله عليكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

احمد21
06 May 2008, 06:58 PM
احســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــنتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

احمد21
06 May 2008, 06:59 PM
بــــــــــــــــــــــارك الله فيك

احمد21
06 May 2008, 07:00 PM
مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــمـــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــتــــــــــــــــــــــــــــــــازـــــــــ ــــــــــــــــــــ

جريحة الليل
06 May 2008, 07:00 PM
يا جماعة ابي الملخص اليوم ضروري الاختبار بكرة
والمرفقات ما تحمل معي لازم على الاقل 5 مشاركات فعاله
بليز شوفوا لي حل ما يمديني احط مشاركات فعاله اليوم ابي اذاكر الاختبار بكرة

اذا ممكن احد يرسل لي الملف على الخاص

ضروري

الصقعي
08 May 2008, 12:48 AM
جزاكم الله خير على ماتقدمونه

الصقعي
08 May 2008, 12:52 AM
يد بيد لنرتقي بهذا المنتدى العملاق

الصقعي
08 May 2008, 12:53 AM
انتضروا مشاركاتنا القادمه

الصقعي
08 May 2008, 12:54 AM
بارك الله فيك وسلمت اناملكم

الصقعي
08 May 2008, 12:55 AM
وفقكم الله لخدمة احوانكم

bashaer
18 May 2008, 03:28 AM
طيب لو سمحت ابغى الفصل الثاني

صافولا ماكس
18 May 2008, 10:59 PM
جزاك الله خير
الله يعلي مراتبك بالعلم في الدنيا والآخرة

راعي الفورد
29 May 2008, 06:35 PM
الله يعفيك

راعي الفورد
29 May 2008, 06:37 PM
راح اخلي اخوي يطالعة

راعي الفورد
29 May 2008, 06:38 PM
اخوي يتشكرك

الــهــايــل
08 Jun 2008, 06:02 PM
مشكووور على الموضوع

مروج1
09 Jun 2008, 01:13 PM
جزاك الله خير بس نبغى الترم الثاني اذا امكن

الطيب الغالي
10 Jun 2008, 10:56 AM
أسأل الله أن يجزيك الله خير الجزاء

مدالنظر
14 Jun 2008, 10:57 AM
شككككككككككككككككرا

رحيل 5
14 Jun 2008, 08:47 PM
جزاك الله خير

مشاهدة
14 Jun 2008, 10:51 PM
جزاك الله خيراً..!

كتكوته دلع
15 Jun 2008, 03:25 AM
جزاك الله الف خير

نونو الرياض
15 Jun 2008, 03:40 PM
مشكورررررررررررررررر

الاميره بيان
15 Jun 2008, 05:18 PM
يسلمووووووووووو

انشاءالله الله يوفق الجميع يارب

الاميره بيان
15 Jun 2008, 05:31 PM
الله يعطيك العافيه

قمربدر
15 Jun 2008, 11:08 PM
مشششششششششششششششششششكككككككككككككووووووررررررررررر ررررررر

وسيط الغرام
16 Jun 2008, 12:10 AM
مشكووووووووووووووووور

ام أسعد
16 Jun 2008, 09:28 PM
بارك الله فيك وجعلها في ميزان حسناتك

برق السعودية
17 Jun 2008, 12:24 AM
مـــشــــكـــــوووووووووووور على الموضوع

سلوة السلوان
17 Jun 2008, 02:40 AM
جزاك الله الف مليون حسنة وحط عنك مثلها

الفلاحي1
17 Jun 2008, 04:23 PM
مشكوووووووور

الفلاحي1
17 Jun 2008, 04:26 PM
مشكوووووووووووور

الفلاحي1
17 Jun 2008, 04:26 PM
مشكووووووووووووووور

الفلاحي1
17 Jun 2008, 04:27 PM
مشكووووووووووووور

الفلاحي1
17 Jun 2008, 04:28 PM
مشكور ويعطيك العافية

$$يـاعـمـري$$
17 Jun 2008, 05:48 PM
جزاك الله الف خير

عزوزفتش
17 Jun 2008, 07:42 PM
مشكوووووووووووووووووووووووووووووورررررر

مشمشي
17 Jun 2008, 07:44 PM
مشكور الله يعطيك العافيه

alxmoon
19 Jun 2008, 09:08 AM
جزاك الله خيرا

م اللين
19 Jun 2008, 04:53 PM
بارك الله فيك

م اللين
19 Jun 2008, 05:16 PM
جزاك الله كل خير

kawy333
21 Jun 2008, 10:32 AM
مشكووووووووور والله يوفقك

masb9
21 Jun 2008, 07:03 PM
يعطيك العافيه

mmom
22 Jun 2008, 12:32 PM
مشكووووووووووووووووووووووور

فيصل 14011
22 Jun 2008, 01:48 PM
جزاك الله خير

مجد جمجوم
22 Jun 2008, 10:51 PM
مشكور أخي الفاضل

starahmad
23 Jun 2008, 10:59 PM
مممشششكككوووررررررررررررررررررررر

عزتي شموخي بس كده دحين هه
13 Oct 2008, 05:43 PM
شكرا مره حلو

عزتي شموخي بس كده دحين هه
13 Oct 2008, 05:44 PM
حلو مره
يسلموووو

عزتي شموخي بس كده دحين هه
13 Oct 2008, 05:45 PM
مرررررره حلو

عزتي شموخي بس كده دحين هه
13 Oct 2008, 05:45 PM
ههههههههه
خلاص طفشت

عزتي شموخي بس كده دحين هه
13 Oct 2008, 05:46 PM
بس مررررررررره حلو

أنثى الورد
13 Oct 2008, 08:58 PM
مجهود تشكر عليه أخي الفاضل

القادم الغريب
20 Oct 2008, 08:08 PM
الله يعطيك العافية على الملخص الرائع


/

محمدالخبراني
24 Oct 2008, 10:11 AM
جهد ر ائع اثابك الله على ماعملت . ولك خالص تحياتي

المغربية 1
25 Oct 2008, 09:47 PM
جزاكم الله كل خير وشكرا

المسهار
26 Oct 2008, 05:41 PM
مششششششششكوور

المسهار
26 Oct 2008, 05:41 PM
اتمنى لك التوفقيق

المسهار
26 Oct 2008, 05:42 PM
مواضيع شبقه

المسهار
26 Oct 2008, 05:44 PM
موفق
والله يثيبك

المسهار
26 Oct 2008, 05:45 PM
مشكور والله يطرح البركه في كتاباتك

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:45 PM
مشكورة بارك الله فيك

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:46 PM
بارك الله فيك

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:47 PM
مشكورة وما قصرتي

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:48 PM
الموضوع جميل

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:48 PM
مشكورة والموضوع جميل

عثمان التت
30 Oct 2008, 04:49 PM
الله يعطيك العافية

goad2007
01 Nov 2008, 07:34 PM
جزاك الله خيرررررررررررررر

المسهار
04 Nov 2008, 03:04 AM
السلام عليكم
اشكرك كثير واتمنى التوفيق لك في حياتك

راااااشد
07 Nov 2008, 06:51 PM
--------------------------------------------------------------------------------

مجهود رائع

بارك الله فيكـ

علي عادي
15 Nov 2008, 07:19 PM
مشكووووووووووووووووووووووووور
الله يعطيك العافية

alwoj3337
15 Nov 2008, 11:04 PM
مشكور والله الموضوع جيد

abs55
16 Nov 2008, 05:42 PM
الرجاء عض ملخص التاريخ

abs55
16 Nov 2008, 05:43 PM
الرجاء عض ملخص التاريخ جزاكم الله خير

abs55
16 Nov 2008, 05:43 PM
جزاكم الله خير

abs55
16 Nov 2008, 05:44 PM
جزاكم الله خير مجهود رائع

abs55
16 Nov 2008, 05:44 PM
مجهود رائع

ام ورود
20 Nov 2008, 07:10 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

ام ورود
20 Nov 2008, 07:13 PM
جزاكم الله خير

س ل ط ا ن
20 Nov 2008, 08:29 PM
الله يعطيك العااااافيه

@الجوكر@
06 Jan 2009, 07:16 PM
مشكوووووور

@الجوكر@
06 Jan 2009, 07:17 PM
موضوع متميز

علي الشميري
08 Jan 2009, 07:53 PM
مشكوووووووووووووووووووووووووور

علي الشميري
08 Jan 2009, 07:56 PM
الزعتر
:Thym

ويعرف علمياً باسم
Thymus Vulgaris
وهو نبات عشبي صغير يستخدم جميع
أجزاء النبات الهوائية. ويوجد منه
عدة أنواع. يحتوي الزعتر على زيت طيار وأهم مركب
هو الشيمول ومثيل كافيكول وسينيول وبورنيول وفلافونيدات واحماض العفص.

يستخدم الزعتر على نطاق واسع حيث يستخدم كعلاج تنفسي ويستخدم كمنكه ومشه
ومطهر ومقو وضد تشنج العضلات ومضاد للربو ويخرج البلغم وطارد للديدان مقو لجهاز

علي الشميري
08 Jan 2009, 07:59 PM
الخردل
Mustard
: يعرف علمياً باسم
Brassica nigra
وهو بذور لنبات عشبي صغير ويوجد
منه نوعان الخردل الأسود والخردل الأبيض أو الأصفر.

تحتوي بذور الخردل
الأسود على جلوكوزينت وأهم مركب هو سنجرين
(sinigrin)
وزيت دهني وبروتين وفينايل
بروبين. يستعمل الخردل في زيادة دوران
الدم وانسيابه، يستخدم على هيئته كمادات
لتخفيف الآلام والاحتقانات وهو
مشه قوي ومنكه ويضاف إلى المايونيز والصلصات.
الخردل هو نبات عشبي معمر، ويتمير هورمون الغدة الدرقية بنسبة
عالية من اليود بالإضافة إلى التيروزين
Tyrozine
وأوراق الخردل الخضراء هي أفضل

مصدر للتيروزين فهو يحتوي على 1,9٪ تيروزين من وزن الأوراق الجاف

علي الشميري
08 Jan 2009, 08:00 PM
المرمرية
Sage
: وتعرف علمياً باسم
salvia officinalis
وهي عشب صغير والجزء المستخدم
من النبات جميع أجزائه الهوائية. ويوجد عدة أنواع من المرمية. تحتوي المرمية على
زيت طيار أهم مركب فيه هو الثوجون كما تحتوي على مواد الوايتربين المرة وفلافونيدات
وحمض الفينوليك وحمض العفص. تستخدم المرمية كقابضة ومطهرة وعطرية وطاردة للريح
ومولدة للاستروجين، تخفض التعرق ومقوي وبما ان مركب الثوجون مولد للاستروجين فإن
المرمية يمكن استخدامها كمخفضة لهرمون الحليب.
ولكن يجب الحذر من الاستمرار في
استعمال المرمية لأن الثوجون سام. والمرمية جيدة لالتهابات الحلق وتستخدم كغرغرة.
كما تستخدم لقروح الفم وتقرحات اللثة وبما أن المرمية قابضة فهي جيدة للاسهال. كما
أن المرمية تدر الحيض، تستعمل مع بعض الأدوية كعلاج
جيد للربو

علي الشميري
08 Jan 2009, 08:03 PM
قال الرسول صلى الله عليه وسلم (خيركم من تعلم القران وعلمه )

مطرشي
14 Jan 2009, 07:30 AM
بليز محتاج الملخص ضروري مع شكري وحبي

الياسر7
16 Jan 2009, 06:10 AM
الف شكررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

الياسر7
16 Jan 2009, 06:11 AM
مشكووووووووووووووووووووووررررررررررررررررررررر

الياسر7
16 Jan 2009, 06:13 AM
خمسه اردود كثير ه الله يصلحنا

الياسر7
16 Jan 2009, 06:14 AM
مششششششششششششكوررررررررررررر

الياسر7
16 Jan 2009, 06:16 AM
استغفر الله العظيم والحمد لله رب العالمين

رافان
16 Jan 2009, 04:07 PM
جزاك الله خير ماقصرت والله

اليرموك نت
18 Jan 2009, 05:58 PM
jeddah devil

مشكور الف شكر

! فيصل !
18 Jan 2009, 06:47 PM
الف الشكر والتقدير على المجهوود الأكثر من رائع ..

القرم
21 Jan 2009, 11:06 PM
جزاك الله خيرا

..................

حسن 333
22 Jan 2009, 03:18 PM
الله يعطيك العافيه
علي الطرح الرائع
وشكرا

بدر القويضي
23 Jan 2009, 12:02 AM
|شكرا اخي العزيز على هذا الموضوع الرائع

عاشقةالحلى
26 Jan 2009, 12:53 AM
شكرا على هذا المجهود

الخط الاحمر العريظ
31 Jan 2009, 09:40 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووور

الخط الاحمر العريظ
31 Jan 2009, 09:41 PM
شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

ام اروجة
01 Feb 2009, 06:30 PM
شكرا وجزاكم الله خيرا

عطر.
02 Feb 2009, 01:57 AM
ffffffffffffffffffffffffffffffffffffffffff

أشرف محمد إبراهيم
02 Feb 2009, 07:27 AM
مشششششششششششششششكور ياسسسسسسسسسسسسسسسسيدي

دلعَ الروحَ ..!
03 Feb 2009, 12:33 AM
يسسسسسسسسسسلموو
جزاك الله خير

ام خالد777
03 Feb 2009, 01:42 AM
جزاك الله كل خير على مجهودك

قولس
03 Feb 2009, 07:43 PM
مشكووووووووووووور......

abha1
04 Feb 2009, 06:08 PM
مشكووووووووووووور والله يجزيك خير

رمز1
09 Feb 2009, 06:36 PM
مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووره

رمز1
09 Feb 2009, 06:37 PM
اااااااااااااااااااااااااااا

رمز1
09 Feb 2009, 06:37 PM
تتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتت

رمز1
09 Feb 2009, 06:37 PM
لالالالالالالالالالالالا

رمز1
09 Feb 2009, 06:38 PM
ااغغغغغغغغغغغغغغغغغغغغغ

رمز1
09 Feb 2009, 06:39 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووره

رمز1
09 Feb 2009, 06:40 PM
انا لااستطيع امل مثل المجهود

رمز1
09 Feb 2009, 06:41 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

uail
09 Feb 2009, 07:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
راح احمل الملف وان شاء الله يكون مبسط والله يوفقك ويرعاك في الدنيا والاخره

uail
09 Feb 2009, 08:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
راح احمل الملف وان شاء الله يكون مبسط والله يوفقك ويرعاك في الدنيا والاخره

على الهامش
10 Feb 2009, 03:56 PM
الف شكر على الجهد المبذول

asd72
10 Feb 2009, 06:37 PM
جزاك الله الف خير
جزاك الله الف خير

adrabab
14 Feb 2009, 11:47 AM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووورين

مملوكتي
14 Feb 2009, 01:23 PM
جزاك الله خيرا ويعطيك الف عافية

مملوكتي
14 Feb 2009, 01:26 PM
يجزاك الجنة والسرور في الدنيا والاخرة

مملوكتي
14 Feb 2009, 01:29 PM
مجهود رائع ومشكور عليه

مملوكتي
14 Feb 2009, 01:31 PM
حزاك الله الف خير ومشكور

مملوكتي
14 Feb 2009, 01:34 PM
مشكككككور ويعطيك الف عافبة

sarycom
14 Feb 2009, 03:26 PM
مشكوووووووور
يسعدك ربي

نمخن
15 Feb 2009, 11:19 AM
مشكووووووووووووووووور الله يخليك

تسنييم
24 Feb 2009, 03:03 AM
جزاك اللة خير

في ميزان اعمللك

تسنييم
24 Feb 2009, 03:09 AM
عمر بن عبد العزيز
عائض القرني

ملخص الخطبة
1- لمحة سريعة عن نشأة عمر بن عبد العزيز 2- وفاة سليمان بن عبد الملك واستخلافه عمر 3- أول يوم في خلافة عمر 4- شروط عمر على جلسائه 5- رد عمر لمظالم بني أمية 6- ورع وعبادة عمر بن عبد العزيز 7- تفقد عمر أحوال رعيّته 8- موقف عمر مع الشعراء والمداح 9- حفظ الله لأنبيائه وأوليائه

الخطبة الأولى


أيها المؤمنون:
عنوان هذه الخطبة: "هكذا فلتكن العدالة".
أقدم اليوم رمزًا من رموز العدالة على مر تاريخ الإنسان، أقدمه لكم غضًّا طريًّا، وأنا أشعر بالحرج، لأنني مهما قلت، فسوف أقصر في سيرته وترجمته، إنه حياة لضمير الأجيال، إنه رمز لعدالة الإسلام.
كان واليًا تحبه الرعية كأجل ما تحب الرعية الولاة، لأنه لم يفعل ما يدعو إلى السخط والبغض، لأنه كان يتقي الله في أمة محمد صلى الله عليه وسلم، لأنه جعل القرآن قائده، والتقوى رائده، لأنه كان يُعظِّم سنة النبي صلى الله عليه وسلم، ويحب الفقراء والمساكين.
كان يحب أن يسمع الرأي الآخَر والنصيحة، فسرى حبه في قلوب الأطفال، وفي قلوب العجائز، وفي قلوب الفقراء، وفي قلوب المساكين. ولكن لماذ اخترت هذا العنوان في هذا اليوم "هكذا فلتكن العدالة"؟.
سمعت قبل أسبوعين أخا القردة والخنازير – شامير – وهو يتهجم على العالم الإسلامي، ويصفه بأنه عالَم ظالم، ليس فيه حوار ولا حرية، فأردت أن أُظهِر لذلك المجرم، صورة براقة وضيئة، لإمام عادل نفخر به على مرِّ التاريخ.
من هو هذا العادل؟ أظن أني لا أضيف جديداً هذا اليوم إذا حدثتكم عنه، وهل يخفى القمر؟ إنه مجدد القرن الأول، إنه الرجل الذي لمّا مات، أمست مدن الإسلام في مناحة وفي مصيبة وعزاء.
والمسلمون مصابُهم متفرق في كل بيت رنةٌ وزفير
إنه الرجل الذي قال فيه الإمام أحمد: ليس أحد من التابعين قوله حجة إلا عمر بن عبد العزيز.
السلام عليك يا عمر بن عبد العزيز، وبيننا وبينك أكثر من ثلاثة عشر قرناً، السلام عليك اليوم وغدًا وفي المستقبل، وحتى نلقى الله بك، وأنت رمز من رموز العدالة.
أيها الناس:
أنا لن أسرد حياته الشخصية، ولن أقدم ترجمة عن تفصيلات وجزئيات ما مرّ به، لكنني أَصِلُ بكم إلى سُدَّة الحكم يوم أن تولى عمر، كان شابًّا مترفًا من بني مروان، يغيِّر في اليوم الواحد ثيابه أكثر من ثلاث مرات، كان إذا مر بسكة شمَّ الناسُ طيبَه، كان يسكن قصرًا في المدينة، وعند والده قصر في الشام، وقصر في مصر، وقصر في العراق، وقصر في اليمن، وأراد الله لأمة محمد عليه الصلاة والسلام خيرًا، فتولى الخلافة.
حضر وفاة الخليفة، فرأى كيف يصرع الموت الولاةَ، وكيف يعقِر الموت الملوك، وكيف يشدخ الموت رؤوس العظماء.
رأى سليمان بن عبد الملك وهو منطرح على سرير المُلك كالطفل ولقد جئتمونا فُرادى كما خلقناكم أول مرّة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء [الأنعام:94].
كان سليمان يعصره الموت عصرًا، وكان منطرحًا بين يدي ربه يقول: يا من لا يزول ملكه ارحم من زال ملكه، وكان يصرخ قائلاً:
أفلح من كان له كِبارُ إن بَنيَّ فتيةٌ صغار
يقول يا ليت أبنائي كباراً، يتولون الملك بعدي. فقد أفلح من كان أبنائه كبارًا. قال عمر بن عبد العزيز أمامه: لا والله قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربِّه فصلَّى [الأعلى:14-15]. ومات سليمان، وكتب الخلافة لرجل في كتاب سرِّيّ، لم يُعلَم بعد.
ولما وارى الناس جثمان سليمان، قام رجاء بن حَيْوة أحد علماء المسلمين، فأعلن على المنبر أن خليفة المسلمين، وأمير المؤمنين للعالَم الإسلامي، عمر بن عبد العزيز.
فلما تلقى عمر بن عبد العزيز خبر توليته، انصدع قلبه من البكاء، وهو في الصف الأول، فأقامه العلماء على المنبر وهو يرتجف، ويرتعد، وأوقفوه أمام الناس، فأتى ليتحدث فما استطاع أن يتكلم من البكاء، قال لهم: بيعتكم بأعناقكم، لا أريد خلافتكم، فبكى الناس وقالوا: لا نريد إلا أنت، فاندفع يتحدث، فذكر الموت، وذكر لقاء الله، وذكر مصارع الغابرين، حتى بكى من بالمسجد.
يقول رجاء بن حيوة: والله لقد كنت أنظر إلى جدران مسجد بني أمية ونحن نبكي، هل تبكي معنا !! ثم نزل، فقربوا له المَراكب والموكب كما كان يفعل بسلفه، قال: لا، إنما أنا رجل من المسلمين، غير أني أكثر المسلمين حِملاً وعبئاً ومسئولية أمام الله، قربوا لي بغلتي فحسب، فركب بغلته، وانطلق إلى البيت، فنزل من قصره، وتصدق بأثاثه ومتاعه على فقراء المسلمين.
نزل عمر بن عبد العزيز في غرفة في دمشق أمام الناس؛ ليكون قريبًا من المساكين والفقراء والأرامل، ثم استدعى زوجته فاطمة، بنت الخلفاء، أخت الخلفاء، زوجة الخليفة، فقال لها: يا فاطمة، إني قد وليت أمر أمة محمد عليه الصلاة والسلام – وتعلمون أن الخارطة التي كان يحكمها عمر، تمتد من السند شرقًا إلى الرباط غربًا، ومن تركستان شمالاً، إلى جنوب أفريقيا جنوبًا – قال: فإن كنت تريدين الله والدار الآخرة، فسلّمي حُليّك وذهبك إلى بيت المال، وإن كنت تريدين الدنيا، فتعالي أمتعك متاعاً حسنًا، واذهبي إلى بيت أبيك، قالت: لا والله، الحياة حياتُك، والموت موتُك، وسلّمت متاعها وحليّها وذهبها، فرفَعَه إلى ميزانية المسلمين.
ونام القيلولة في اليوم الأول، فأتاه ابنه الصالح عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز، فقال: يا أبتاه، تنام وقد وليت أمر أمة محمد، فيهم الفقير والجائع والمسكين والأرملة، كلهم يسألونك يوم القيامة، فبكى عمر واستيقظ. وتوفي ابنه هذا قبل أن يكمل العشرين.
عاش عمر – رضي الله عنه – عيشة الفقراء، كان يأتدم خبز الشعير في الزيت، وربما أفطر في الصباح بحفنة من الزبيب، ويقول لأطفاله: هذا خير من نار جهنم.
يذهب فيصلي بالمسلمين، فكان أول مرسوم اتخذه، عزل الوزراء الخونة الظلمة الغشمة، الذين كانوا في عهد سليمان، استدعاهم أمامه وقال لشريك بن عرضاء: اغرُب عني يا ظالم رأيتك تُجلس الناس في الشمس، وتجلد أبشارهم بالسياط، وتُجوّعهم وأنت في الخيام والإستبرق.
واستدعى الآخر وقال: اغرب عني والله لا تلي لي ولاية، رأيتك تقدم دماء المسلمين لسليمان بن عبد الملك. ثم عيّن وزراءه وأمراءه من علماء وصُلَحاء المسلمين.
وكتب إلى علماء العالم الإسلامي رسالة، إلى من؟ إلى الحسن البصري، ومُطرّف بن عبد الله بن الشّخِّير، وسالم بن عبد الله بن عمر؛ أن اكتبوا لي كتبًا انصحوني وعِظوني، قبل أن ألقى الله ظالماً، فكتبوا له رسائل، تتقطع منها القلوب، وتشيب لها الرؤوس.
كتب له الحسن: يا أمير المؤمنين صم يومك، لتفطر غدًا. وقال سالم: يا أمير المؤمنين، إنك آخر خليفة تولَّى، وسوف تموت كما مات من قبلك. وخوّفوه ووعدوه.
وجعل سُمَّاره سبعة من العلماء، يسمرون معه بعد صلاة العشاء، واشترط عليهم ثلاثة شروط:
الشرط الأول: ألا يُغتاب مسلم.
الشرط الثاني: ألا يُقدِّموا له شِكاية في مسلم، التقارير المخزية في أعراض المسلمين، وفي كلمات المسلمين، ومجالس المسلمين، أبى أن تُعرض عليه أو تُرفع إليه.
الشرط الثالث: ألا يمزح في مجلسه، إنما يذكرون الآخرة وما قرب منها، فكان يقوم معهم، وهم يبكون، كأنهم قاموا عن جنازة.
ثم صعد عمر – رضي الله عنه – المنبر وأعلن سياسة حكومته الجديدة، وأتى بمزاحم مولاه، وهو مولىً أسود، قوي البُنية، يخاف الله. قال: يا مزاحم، والله إني أحبك في الله، أنت وزيري. قال: ولِم يا أمير المؤمنين، قال: رأيتك يومًا من الأيام تصلي وحدك في الصحراء صلاة الضحى، لا يراك إلا الله. ورأيتك يا مزاحم تحب القرآن، فكن معي، قال: أنا معك. فاعتلى عمر بن عبد العزيز المنبر، وكان بيده دفتر، كتب فيه معلومات ضرورية، عن خطوط عرضة لدولته وخلافته، ووقف مزاحم بالسيف، والأمراء الظلمة من بني أمية، الذين أخذوا أراضي الناس، وبيوت الناس، وقصور الناس، وضربوا وجوه الناس، وآذوا الناس، جعلهم في الصف الأول.
قال عمر: أولاً: هذا كتاب عبد الملك بن مروان، بإقطاعية الأرض لكم يا بني مروان، وقد صدق الله، وكذب عبد الملك بن مروان، ثم قطع الصك، ثم قال: ائتني بصكوك بني أمية، فسلم له صكاً للعباس بن الوليد بن عبد الملك، أخذ أرضاً شاسعة، يمكن أن تكون أرض مدينة، فأخذه بالمقص فقصّه كله وأتلفه، وقال: لا حقَّ لك في ديار المسلمين، قال: يا أمير المؤمنين أعد لي أرضي وإلا لي ولك شعري – يتهدده – قال: والله إن لم تسكت ليأتيني مزاحم برأسك الآن، فسكت، ثم أتى إلى الصكوك طيلة صلاة الجمعة، يُشققها طولاً وعرضاً، لأنها صكوك بُنيت على الظلم.
واستمر به الحال على هذا المستوى، واستدعى مهاجرًا أحد الوزراء، وقال: كن بجانبي، فإذا رأيتَني ظلمت مسلمًا أو انتهكت عرضاً، أو شتمت مؤمناً، فخذ بتلابيب ثوبي وقل: اتق الله يا عمر. فكان وزيره مهاجر يهزه دائمًا، ويقول: اتق الله يا عمر.
أما حياته الشخصية فحدّث ولا حرج، كان إذا صلى العشاء دخل مصلاه، فيستقبل القبلة، ويجلس على البطحاء، ويُمرّغ وجهه في التراب، ويبكي حتى الصباح.
قالوا لامرأته فاطمة بعد أن توفي: نسألك بالله، أن تصِفي عمر؟ قالت: والله ما كان ينام الليل، والله لقد اقتربت منه ليلة فوجدته يبكي وينتفض، كما ينتفض العصفور بلَّله القطْر، قلت: مالك يا أمير المؤمنين؟ قال: مالي !! توليت أمر أمة محمد، وفيهم الضعيف المجهد، والفقير المنكوب، والمسكين الجائع، والأرملة، ثم لا أبكي، سوف يسألني الله يوم القيامة عنهم جميعاً، فكيف أُجيب؟!
عليك سلامُ اللـه وقفًا فإننـي رأيت الكريم الحرَّ ليس له عُمْر
ثوى طاهر الأردان لم تبْقَ بقعةٌ غداة ثوى إلا اشتهت أنها قبرُ
أيها الناس:
إذا لم نخرج بعمر بن عبد العزيز أمام العالَم، فبمن نخرج؟ وما النموذج الذي نُقدمه إذا لم نُقدّم هؤلاء؟
أتى إلى بيت المال يزوره، فشم رائحة طيب، فسدّ أنفه، قالوا: مالك؟ قال: أخشى أن يسألني الله – عز وجل – يوم القيامة لم شممت طيب المسلمين في بيت المال. إلى هذه الدرجة، إلى هذا المستوى، إلى هذا العُمق.
دخل عليه أضياف في الليل، فانطفأ السراج في غرفته، فقام يصلحه، فقالوا: يا أمير المؤمنين: اجلس قال: لا، فأصلح السراج، وعاد مكانه، وقال: قمت وأنا عمر بن عبد العزيز، وجلست وأنا عمر بن عبد العزيز.
كان عالماً مجتهداً يُفتي للمسلمين فتح الله عليه من فتوحاته، لأنه يتقي ربه، ويعدل في رعيته.
خرج في نزهة يومًا، فمروا به على حديقة من حدائق دمشق العاصمة، فوقف يبكي على سور الحديقة، قالوا: مالك؟ قال: هذا نعيم منقطع، فكيف بجنة عرضها السماوات والأرض، أوّاه، لا حُرمنا الجنة.
ومر يوم العيد، بعد أن صلى بالمسلمين، وهو على بغلته، مرَّ بالمقابر، فقال: انتظروني قليلاً – ذكر ذلك ابن كثير – انتظروني قليلاً فوقف الوزراء، والصلحاء، والأمراء، والناس، ونزل عن بغلته، فوقف على المقبرة، التي فيها الخلفاء من بني أمية، والتي فيها الأغنياء، وقال:
أتيت القب،ورَ فنـاديتهـا أيـن المعظّـَم والمحتقـر
تفانوا جميعًا فمـا مخبـرٌ وماتوا جميعًا ومات الخبـر
فيا سائلي عن أناس مضَوْا أمـالَك فيما مضـى معتبر
ثم وقف على طرف المقبرة وقال: يا موت، ماذا فعلت بالأحبة؟ يا موت ماذا فعلت بالأحبة؟ ثم بكى وجلس ينتحب، حتى كادت أضلاعه أن تختلف، ثم عاد إلى الناس، وقال: أتدرون ماذا قال الموت؟ قالوا: ما ندري. قال: يقول بدأت بالحدَقتين، وأكلت العينين، وفصَلت الكفين من الساعدين، والساعدين من العضدين، والعضدين من الكتفين، وفصلت القدمين من الساقين، والساقين من الركبتين، والركبتين من الفخذين.
باتوا على قُلَلِ الآمال تحرسهم غُلبُ الرجالِ فما أغنتهم القُلَلُ
واستُنْزِلوا بعد عزٍّ من مساكنهم إلى مقابرهم يا بئس ما نزلوا
وقف يومًا من الأيام وقال: والله لا أعلم ظالماً إلا أنصفتكم منه، ولا يحول بيني وبين الظالم أحد، حتى آخُذ الحق منه، ولو كان ابني. قال الناس: صدقت.
كان يدور في ظلام الليل يسأل: هل من مريض فأعوده، هل من أرملة فأقوم عليها، هل من جائع فأطعمه. يقول أحد ولاته: ذهبت إلى إفريقيا، أوزع الزكاة، فو الله ما وجدت فقيراً في طريقي، لقد أغنى عمر بن عبد العزيز الفقراء، فما بقي فقير، ولا جائع، ولا مَدين، ولا شاب أعزب!!
كان يُصلي الجمعة، فيقوم نوّابه، معهم دفاتر بأسماء الناس، فيوزع الأُعطيات على طلبة العلم، واليتامى، والمساكين، والمرضى، والأرامل، والمحتاجين، والمعوزين، فيهتفون بعد الصلاة: اللهم اسق عمر بن عبد العزيز من سلسبيل الجنة، ونحن نقول: اللهم اسق عمر بن عبد العزيز من سلسبيل الجنة.
ضَمُر جسمه بعد الخلافة، أصبح وجهه أصفر شاحباً، يقول أحد العلماء: والله لقد رأيت عمر بن عبد العزيز وهو والٍ على المدينة المنورة، فرأيته بضًّا أبيض سمينًا، فلما ولي الخلافة، رأيته يطوف وقد رفع الإحرام عن جنبه، ووالله لقد كنت أعد عظام ساعديه من الضعف والضمور.
دخل عليه زياد المولى أحد العلماء، فرأى وجهه شاحبًا باكيًا، أثر الدموع في أجفانه، أثر الجوع والفقر على خديه، ثوبه مُرقّع، قال: يا أمير المؤمنين: أين القصور التي كنت تسكنها، والملابس التي كنت تلبسها، والنعيم الذي كنت تعيشه، قال: هيهات يا زياد، ذهب ذلك، لَعلّي تغيرت عليك. قال: أي والله، قال: كيف بي لو رأيتني بعد ثلاث ليالٍ، إذا طُرحت في القبر، وقطعت أكفاني، وسار الدود على خدي، وأكل عيني، ووقع التراب على أنفي، والله لقد كنت أشدّ تغيرًا مما تراه!!
وقف في يوم عيد الفطر يستقبل المسلمين، ويرحب بالمؤمنين، وإذا بكوكبة من الشعراء عند باب الغرفة، يريدون الدخول، قال له البوّاب: شعراء يريدون الدخول عليك على عادتهم السابقة عند الخلفاء، يدخل أحدهم بقصيدة خاطئة كاذبة، يمدح نفاقًا، يثني بكلام مجاملة، فيصف الخليفة بأنه محرر الشعب، وبأنه كافل الأيتام، وبأنه أستاذ المشاريع، وبأنه درة الأفق.
فقال للبواب: من بالباب؟ قال الفرزدق. قال: والله لا يدخل عليَّ عدو الله وقد سمعته يتغزل في بنات المسلمين. ومن الآخر؟ قال: الآخر نصيب. قال: ليس له عندي نصيب ولا يدخل علي؛ سمعته يفتري في شعره. ثم قال: ومن الثالث؟ قال: الأخطل. قال: حرام على ابن النصرانية أن يطا بساطي.
والرابع: قال: الرابع عمر بن أبي ربيعة قال: أما آن له أن يتوب إلى الله، والله لا ترى عيني وجهه. ومن الخامس؟ قال: جرير. قال: إن كان ولا بد، فأدخل جريرًا، فلما دخل قال له:
فما كعبُ ابن مامةَ وابن سعدي بأفضل منك يا عمر الجوادا
تعوّد صـالح الأخـلاق إنـي رأيتُ المرء يلزم ما استعادا
قال عمر: اتق الله يا جرير، لا تكذب في شعرك، فإن الله سوف يسألك عن هذا. قال يا أمير المؤمنين: أعطني قال: ما وجدت للشعراء في كتاب الله عطاء، إن كنت فقيرًا أو مسكينًا أو ابن سبيل أعطيناك.
إنها مدرسة الجدية، والنصح، والعمق، وعدم الضحك على الذقون؛ أعرابي يدخل يمدح، ويأخذ الدنيا بما فيها، وينسى الفقراء، يموتون جوعًا وعُريًا على الأرصفة!!
شاعر كذاب متملّق، يمدح بشيء من الهراء، يأخذ من المال ما يغطي رأسه، والأطفال في حجور أمهاتهم يتضوّرون جوعًا، لا يفعل ذلك عمر، إنه عاقل، إنه جهبذ، إنه عبقري.
قال جرير: أنا فقير، قال: خذ مائتي درهم من مالي، ليس من بيت مال المسلمين. قال جرير: فو الله لقد كان هذا المال أبرك مال رأيته في الحياة.
وأتت سكرات الموت، أتدرون كم تولى الخلافة؟ سنتين، لكنها عند الله – عز وجل – أفضل من قرنين، إنني أعرف أناسًا في التاريخ، تولى الواحد منهم خمسين سنة، فلما مات لعنه المسلمون، وإن بعضهم تولى أربعين سنة، فلما مات بشّر بعض المسلمين بعضهم بموته، فليس العمر بالكثرة، العمر بالبركة، تولى سنتين، فأزال الظلم، فتح بابه، فتح صدره، فتح عينه، فتح قلبه ففتح الله عليه.
حضرته سكرات الموت، فجمع أبناءه السبعة أو الثمانية، فلما رآهم بكى واستعبر، ودمعت عيناه، ثم قال لأبنائه: والله ما خلّفت لكم من الدنيا شيئًا – عنده غرفة واحدة – إن كنتم صالحين فالله يتولى الصالحين، وإن كنتم فجَرة فلن أُعينكم بمالي على الفجور. تعالوا، فاقتربوا فقبّلَهم واحدًا واحدًا، ودعا لهم، وكأن قلبه يُسَلُّ من بين جوارحه، وخرج أبناؤه.
قال أهل التاريخ: أغفى التاريخ إغفاءة عن أبناء عمر بن عبد العزيز السبعة أو الثمانية، وقد خلّف لكل واحد منهم اثني عشر درهمًا فقط، وأما هشام بن عبد الملك الخليفة، فخلّف لكل ابن من أبنائه مائة ألف دينار، وبعد عشرين سنة، أصبح أبناء عمر بن عبد العزيز، يُسرجون الخيول في سبيل الله، منفقين متصدقين من كثرة أموالهم، وأبناء هشام بن عبد الملك في عهد أبي جعفر المنصور، يقفون في مسجد دار السلام، يقولون: من مال الله يا عباد الله!
إنَّ من حفظ الله حفظه الله، ومن ضيّع الله ضيّعه الله، هذه سنة من سنن الله – عز وجل – ثم أمر عمر أبناءه بالخروج فخرج أطفاله أمام عينيه، ينظر إليهم، ومع كل طفل يخرج، قطَرَات من الدموع تسقط، وقال: أَدخِلوا أمّكم عليَّ، فدخلت امرأته، فودعها، وسألها أن تتقي الله، وأن تبقى على الزهد وعلى الفقر، لتكون زوجته في الجنة، ثم قال: يا فاطمة، إني أرى نفَرًا، ليسوا بإنس ولا جن، أظنهم ملائكة، فاخرجي عنّي، فخرجت زوجته، وأغلقت الباب، ودخل الملائكة على عمر بن عبد العزيز مبشرة إنّ الذين قالوا ربُّنا الله ثم استقاموا تتنزّل عليهم الملائكةُ ألا تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنةِ التي كنتم توعدون نحن أولياؤكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدَّعون. نُزُلاً من غفور رحيم [فصلت:30-32].
مات عمر، وفتحت زوجته الباب فوجدته في عالم الآخرة، سلام عليك يا أيتها النفسُ المطمئنة ارجعي إلى ربِّك راضيةً مَرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنّتي [الفجر:27- 30].
"هكذا فلتكن العدالة". إنني مقصر في سيرته وترجمته، عودوا إلى عمر، فبطون التاريخ مليئة بذكره، قد غمرت فضائله الكتب والموسوعات، رحم الله عمر بن عبد العزيز، رضي الله عن عمر بن عبد العزيز، جمَعنا الله بعمر بن عبد العزيز في الجنة.
أقول ما تسمعون، وأستغفر الله العزيز الجليل لي ولكم، ولجميع المسلمين، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

تسنييم
24 Feb 2009, 03:10 AM
عمر بن عبد العزيز
عائض القرني

ملخص الخطبة
1- لمحة سريعة عن نشأة عمر بن عبد العزيز 2- وفاة سليمان بن عبد الملك واستخلافه عمر 3- أول يوم في خلافة عمر 4- شروط عمر على جلسائه 5- رد عمر لمظالم بني أمية 6- ورع وعبادة عمر بن عبد العزيز 7- تفقد عمر أحوال رعيّته 8- موقف عمر مع الشعراء والمداح 9- حفظ الله لأنبيائه وأوليائه

الخطبة الأولى


أيها المؤمنون:
عنوان هذه الخطبة: "هكذا فلتكن العدالة".
أقدم اليوم رمزًا من رموز العدالة على مر تاريخ الإنسان، أقدمه لكم غضًّا طريًّا، وأنا أشعر بالحرج، لأنني مهما قلت، فسوف أقصر في سيرته وترجمته، إنه حياة لضمير الأجيال، إنه رمز لعدالة الإسلام.
كان واليًا تحبه الرعية كأجل ما تحب الرعية الولاة، لأنه لم يفعل ما يدعو إلى السخط والبغض، لأنه كان يتقي الله في أمة محمد صلى الله عليه وسلم، لأنه جعل القرآن قائده، والتقوى رائده، لأنه كان يُعظِّم سنة النبي صلى الله عليه وسلم، ويحب الفقراء والمساكين.
كان يحب أن يسمع الرأي الآخَر والنصيحة، فسرى حبه في قلوب الأطفال، وفي قلوب العجائز، وفي قلوب الفقراء، وفي قلوب المساكين. ولكن لماذ اخترت هذا العنوان في هذا اليوم "هكذا فلتكن العدالة"؟.
سمعت قبل أسبوعين أخا القردة والخنازير – شامير – وهو يتهجم على العالم الإسلامي، ويصفه بأنه عالَم ظالم، ليس فيه حوار ولا حرية، فأردت أن أُظهِر لذلك المجرم، صورة براقة وضيئة، لإمام عادل نفخر به على مرِّ التاريخ.
من هو هذا العادل؟ أظن أني لا أضيف جديداً هذا اليوم إذا حدثتكم عنه، وهل يخفى القمر؟ إنه مجدد القرن الأول، إنه الرجل الذي لمّا مات، أمست مدن الإسلام في مناحة وفي مصيبة وعزاء.
والمسلمون مصابُهم متفرق في كل بيت رنةٌ وزفير
إنه الرجل الذي قال فيه الإمام أحمد: ليس أحد من التابعين قوله حجة إلا عمر بن عبد العزيز.
السلام عليك يا عمر بن عبد العزيز، وبيننا وبينك أكثر من ثلاثة عشر قرناً، السلام عليك اليوم وغدًا وفي المستقبل، وحتى نلقى الله بك، وأنت رمز من رموز العدالة.
أيها الناس:
أنا لن أسرد حياته الشخصية، ولن أقدم ترجمة عن تفصيلات وجزئيات ما مرّ به، لكنني أَصِلُ بكم إلى سُدَّة الحكم يوم أن تولى عمر، كان شابًّا مترفًا من بني مروان، يغيِّر في اليوم الواحد ثيابه أكثر من ثلاث مرات، كان إذا مر بسكة شمَّ الناسُ طيبَه، كان يسكن قصرًا في المدينة، وعند والده قصر في الشام، وقصر في مصر، وقصر في العراق، وقصر في اليمن، وأراد الله لأمة محمد عليه الصلاة والسلام خيرًا، فتولى الخلافة.
حضر وفاة الخليفة، فرأى كيف يصرع الموت الولاةَ، وكيف يعقِر الموت الملوك، وكيف يشدخ الموت رؤوس العظماء.
رأى سليمان بن عبد الملك وهو منطرح على سرير المُلك كالطفل ولقد جئتمونا فُرادى كما خلقناكم أول مرّة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء [الأنعام:94].
كان سليمان يعصره الموت عصرًا، وكان منطرحًا بين يدي ربه يقول: يا من لا يزول ملكه ارحم من زال ملكه، وكان يصرخ قائلاً:
أفلح من كان له كِبارُ إن بَنيَّ فتيةٌ صغار
يقول يا ليت أبنائي كباراً، يتولون الملك بعدي. فقد أفلح من كان أبنائه كبارًا. قال عمر بن عبد العزيز أمامه: لا والله قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربِّه فصلَّى [الأعلى:14-15]. ومات سليمان، وكتب الخلافة لرجل في كتاب سرِّيّ، لم يُعلَم بعد.
ولما وارى الناس جثمان سليمان، قام رجاء بن حَيْوة أحد علماء المسلمين، فأعلن على المنبر أن خليفة المسلمين، وأمير المؤمنين للعالَم الإسلامي، عمر بن عبد العزيز.
فلما تلقى عمر بن عبد العزيز خبر توليته، انصدع قلبه من البكاء، وهو في الصف الأول، فأقامه العلماء على المنبر وهو يرتجف، ويرتعد، وأوقفوه أمام الناس، فأتى ليتحدث فما استطاع أن يتكلم من البكاء، قال لهم: بيعتكم بأعناقكم، لا أريد خلافتكم، فبكى الناس وقالوا: لا نريد إلا أنت، فاندفع يتحدث، فذكر الموت، وذكر لقاء الله، وذكر مصارع الغابرين، حتى بكى من بالمسجد.
يقول رجاء بن حيوة: والله لقد كنت أنظر إلى جدران مسجد بني أمية ونحن نبكي، هل تبكي معنا !! ثم نزل، فقربوا له المَراكب والموكب كما كان يفعل بسلفه، قال: لا، إنما أنا رجل من المسلمين، غير أني أكثر المسلمين حِملاً وعبئاً ومسئولية أمام الله، قربوا لي بغلتي فحسب، فركب بغلته، وانطلق إلى البيت، فنزل من قصره، وتصدق بأثاثه ومتاعه على فقراء المسلمين.
نزل عمر بن عبد العزيز في غرفة في دمشق أمام الناس؛ ليكون قريبًا من المساكين والفقراء والأرامل، ثم استدعى زوجته فاطمة، بنت الخلفاء، أخت الخلفاء، زوجة الخليفة، فقال لها: يا فاطمة، إني قد وليت أمر أمة محمد عليه الصلاة والسلام – وتعلمون أن الخارطة التي كان يحكمها عمر، تمتد من السند شرقًا إلى الرباط غربًا، ومن تركستان شمالاً، إلى جنوب أفريقيا جنوبًا – قال: فإن كنت تريدين الله والدار الآخرة، فسلّمي حُليّك وذهبك إلى بيت المال، وإن كنت تريدين الدنيا، فتعالي أمتعك متاعاً حسنًا، واذهبي إلى بيت أبيك، قالت: لا والله، الحياة حياتُك، والموت موتُك، وسلّمت متاعها وحليّها وذهبها، فرفَعَه إلى ميزانية المسلمين.
ونام القيلولة في اليوم الأول، فأتاه ابنه الصالح عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز، فقال: يا أبتاه، تنام وقد وليت أمر أمة محمد، فيهم الفقير والجائع والمسكين والأرملة، كلهم يسألونك يوم القيامة، فبكى عمر واستيقظ. وتوفي ابنه هذا قبل أن يكمل العشرين.
عاش عمر – رضي الله عنه – عيشة الفقراء، كان يأتدم خبز الشعير في الزيت، وربما أفطر في الصباح بحفنة من الزبيب، ويقول لأطفاله: هذا خير من نار جهنم.
يذهب فيصلي بالمسلمين، فكان أول مرسوم اتخذه، عزل الوزراء الخونة الظلمة الغشمة، الذين كانوا في عهد سليمان، استدعاهم أمامه وقال لشريك بن عرضاء: اغرُب عني يا ظالم رأيتك تُجلس الناس في الشمس، وتجلد أبشارهم بالسياط، وتُجوّعهم وأنت في الخيام والإستبرق.
واستدعى الآخر وقال: اغرب عني والله لا تلي لي ولاية، رأيتك تقدم دماء المسلمين لسليمان بن عبد الملك. ثم عيّن وزراءه وأمراءه من علماء وصُلَحاء المسلمين.
وكتب إلى علماء العالم الإسلامي رسالة، إلى من؟ إلى الحسن البصري، ومُطرّف بن عبد الله بن الشّخِّير، وسالم بن عبد الله بن عمر؛ أن اكتبوا لي كتبًا انصحوني وعِظوني، قبل أن ألقى الله ظالماً، فكتبوا له رسائل، تتقطع منها القلوب، وتشيب لها الرؤوس.
كتب له الحسن: يا أمير المؤمنين صم يومك، لتفطر غدًا. وقال سالم: يا أمير المؤمنين، إنك آخر خليفة تولَّى، وسوف تموت كما مات من قبلك. وخوّفوه ووعدوه.
وجعل سُمَّاره سبعة من العلماء، يسمرون معه بعد صلاة العشاء، واشترط عليهم ثلاثة شروط:
الشرط الأول: ألا يُغتاب مسلم.
الشرط الثاني: ألا يُقدِّموا له شِكاية في مسلم، التقارير المخزية في أعراض المسلمين، وفي كلمات المسلمين، ومجالس المسلمين، أبى أن تُعرض عليه أو تُرفع إليه.
الشرط الثالث: ألا يمزح في مجلسه، إنما يذكرون الآخرة وما قرب منها، فكان يقوم معهم، وهم يبكون، كأنهم قاموا عن جنازة.
ثم صعد عمر – رضي الله عنه – المنبر وأعلن سياسة حكومته الجديدة، وأتى بمزاحم مولاه، وهو مولىً أسود، قوي البُنية، يخاف الله. قال: يا مزاحم، والله إني أحبك في الله، أنت وزيري. قال: ولِم يا أمير المؤمنين، قال: رأيتك يومًا من الأيام تصلي وحدك في الصحراء صلاة الضحى، لا يراك إلا الله. ورأيتك يا مزاحم تحب القرآن، فكن معي، قال: أنا معك. فاعتلى عمر بن عبد العزيز المنبر، وكان بيده دفتر، كتب فيه معلومات ضرورية، عن خطوط عرضة لدولته وخلافته، ووقف مزاحم بالسيف، والأمراء الظلمة من بني أمية، الذين أخذوا أراضي الناس، وبيوت الناس، وقصور الناس، وضربوا وجوه الناس، وآذوا الناس، جعلهم في الصف الأول.
قال عمر: أولاً: هذا كتاب عبد الملك بن مروان، بإقطاعية الأرض لكم يا بني مروان، وقد صدق الله، وكذب عبد الملك بن مروان، ثم قطع الصك، ثم قال: ائتني بصكوك بني أمية، فسلم له صكاً للعباس بن الوليد بن عبد الملك، أخذ أرضاً شاسعة، يمكن أن تكون أرض مدينة، فأخذه بالمقص فقصّه كله وأتلفه، وقال: لا حقَّ لك في ديار المسلمين، قال: يا أمير المؤمنين أعد لي أرضي وإلا لي ولك شعري – يتهدده – قال: والله إن لم تسكت ليأتيني مزاحم برأسك الآن، فسكت، ثم أتى إلى الصكوك طيلة صلاة الجمعة، يُشققها طولاً وعرضاً، لأنها صكوك بُنيت على الظلم.
واستمر به الحال على هذا المستوى، واستدعى مهاجرًا أحد الوزراء، وقال: كن بجانبي، فإذا رأيتَني ظلمت مسلمًا أو انتهكت عرضاً، أو شتمت مؤمناً، فخذ بتلابيب ثوبي وقل: اتق الله يا عمر. فكان وزيره مهاجر يهزه دائمًا، ويقول: اتق الله يا عمر.
أما حياته الشخصية فحدّث ولا حرج، كان إذا صلى العشاء دخل مصلاه، فيستقبل القبلة، ويجلس على البطحاء، ويُمرّغ وجهه في التراب، ويبكي حتى الصباح.
قالوا لامرأته فاطمة بعد أن توفي: نسألك بالله، أن تصِفي عمر؟ قالت: والله ما كان ينام الليل، والله لقد اقتربت منه ليلة فوجدته يبكي وينتفض، كما ينتفض العصفور بلَّله القطْر، قلت: مالك يا أمير المؤمنين؟ قال: مالي !! توليت أمر أمة محمد، وفيهم الضعيف المجهد، والفقير المنكوب، والمسكين الجائع، والأرملة، ثم لا أبكي، سوف يسألني الله يوم القيامة عنهم جميعاً، فكيف أُجيب؟!
عليك سلامُ اللـه وقفًا فإننـي رأيت الكريم الحرَّ ليس له عُمْر
ثوى طاهر الأردان لم تبْقَ بقعةٌ غداة ثوى إلا اشتهت أنها قبرُ
أيها الناس:
إذا لم نخرج بعمر بن عبد العزيز أمام العالَم، فبمن نخرج؟ وما النموذج الذي نُقدمه إذا لم نُقدّم هؤلاء؟
أتى إلى بيت المال يزوره، فشم رائحة طيب، فسدّ أنفه، قالوا: مالك؟ قال: أخشى أن يسألني الله – عز وجل – يوم القيامة لم شممت طيب المسلمين في بيت المال. إلى هذه الدرجة، إلى هذا المستوى، إلى هذا العُمق.
دخل عليه أضياف في الليل، فانطفأ السراج في غرفته، فقام يصلحه، فقالوا: يا أمير المؤمنين: اجلس قال: لا، فأصلح السراج، وعاد مكانه، وقال: قمت وأنا عمر بن عبد العزيز، وجلست وأنا عمر بن عبد العزيز.
كان عالماً مجتهداً يُفتي للمسلمين فتح الله عليه من فتوحاته، لأنه يتقي ربه، ويعدل في رعيته.
خرج في نزهة يومًا، فمروا به على حديقة من حدائق دمشق العاصمة، فوقف يبكي على سور الحديقة، قالوا: مالك؟ قال: هذا نعيم منقطع، فكيف بجنة عرضها السماوات والأرض، أوّاه، لا حُرمنا الجنة.
ومر يوم العيد، بعد أن صلى بالمسلمين، وهو على بغلته، مرَّ بالمقابر، فقال: انتظروني قليلاً – ذكر ذلك ابن كثير – انتظروني قليلاً فوقف الوزراء، والصلحاء، والأمراء، والناس، ونزل عن بغلته، فوقف على المقبرة، التي فيها الخلفاء من بني أمية، والتي فيها الأغنياء، وقال:
أتيت القب،ورَ فنـاديتهـا أيـن المعظّـَم والمحتقـر
تفانوا جميعًا فمـا مخبـرٌ وماتوا جميعًا ومات الخبـر
فيا سائلي عن أناس مضَوْا أمـالَك فيما مضـى معتبر
ثم وقف على طرف المقبرة وقال: يا موت، ماذا فعلت بالأحبة؟ يا موت ماذا فعلت بالأحبة؟ ثم بكى وجلس ينتحب، حتى كادت أضلاعه أن تختلف، ثم عاد إلى الناس، وقال: أتدرون ماذا قال الموت؟ قالوا: ما ندري. قال: يقول بدأت بالحدَقتين، وأكلت العينين، وفصَلت الكفين من الساعدين، والساعدين من العضدين، والعضدين من الكتفين، وفصلت القدمين من الساقين، والساقين من الركبتين، والركبتين من الفخذين.
باتوا على قُلَلِ الآمال تحرسهم غُلبُ الرجالِ فما أغنتهم القُلَلُ
واستُنْزِلوا بعد عزٍّ من مساكنهم إلى مقابرهم يا بئس ما نزلوا
وقف يومًا من الأيام وقال: والله لا أعلم ظالماً إلا أنصفتكم منه، ولا يحول بيني وبين الظالم أحد، حتى آخُذ الحق منه، ولو كان ابني. قال الناس: صدقت.
كان يدور في ظلام الليل يسأل: هل من مريض فأعوده، هل من أرملة فأقوم عليها، هل من جائع فأطعمه. يقول أحد ولاته: ذهبت إلى إفريقيا، أوزع الزكاة، فو الله ما وجدت فقيراً في طريقي، لقد أغنى عمر بن عبد العزيز الفقراء، فما بقي فقير، ولا جائع، ولا مَدين، ولا شاب أعزب!!
كان يُصلي الجمعة، فيقوم نوّابه، معهم دفاتر بأسماء الناس، فيوزع الأُعطيات على طلبة العلم، واليتامى، والمساكين، والمرضى، والأرامل، والمحتاجين، والمعوزين، فيهتفون بعد الصلاة: اللهم اسق عمر بن عبد العزيز من سلسبيل الجنة، ونحن نقول: اللهم اسق عمر بن عبد العزيز من سلسبيل الجنة.
ضَمُر جسمه بعد الخلافة، أصبح وجهه أصفر شاحباً، يقول أحد العلماء: والله لقد رأيت عمر بن عبد العزيز وهو والٍ على المدينة المنورة، فرأيته بضًّا أبيض سمينًا، فلما ولي الخلافة، رأيته يطوف وقد رفع الإحرام عن جنبه، ووالله لقد كنت أعد عظام ساعديه من الضعف والضمور.
دخل عليه زياد المولى أحد العلماء، فرأى وجهه شاحبًا باكيًا، أثر الدموع في أجفانه، أثر الجوع والفقر على خديه، ثوبه مُرقّع، قال: يا أمير المؤمنين: أين القصور التي كنت تسكنها، والملابس التي كنت تلبسها، والنعيم الذي كنت تعيشه، قال: هيهات يا زياد، ذهب ذلك، لَعلّي تغيرت عليك. قال: أي والله، قال: كيف بي لو رأيتني بعد ثلاث ليالٍ، إذا طُرحت في القبر، وقطعت أكفاني، وسار الدود على خدي، وأكل عيني، ووقع التراب على أنفي، والله لقد كنت أشدّ تغيرًا مما تراه!!
وقف في يوم عيد الفطر يستقبل المسلمين، ويرحب بالمؤمنين، وإذا بكوكبة من الشعراء عند باب الغرفة، يريدون الدخول، قال له البوّاب: شعراء يريدون الدخول عليك على عادتهم السابقة عند الخلفاء، يدخل أحدهم بقصيدة خاطئة كاذبة، يمدح نفاقًا، يثني بكلام مجاملة، فيصف الخليفة بأنه محرر الشعب، وبأنه كافل الأيتام، وبأنه أستاذ المشاريع، وبأنه درة الأفق.
فقال للبواب: من بالباب؟ قال الفرزدق. قال: والله لا يدخل عليَّ عدو الله وقد سمعته يتغزل في بنات المسلمين. ومن الآخر؟ قال: الآخر نصيب. قال: ليس له عندي نصيب ولا يدخل علي؛ سمعته يفتري في شعره. ثم قال: ومن الثالث؟ قال: الأخطل. قال: حرام على ابن النصرانية أن يطا بساطي.
والرابع: قال: الرابع عمر بن أبي ربيعة قال: أما آن له أن يتوب إلى الله، والله لا ترى عيني وجهه. ومن الخامس؟ قال: جرير. قال: إن كان ولا بد، فأدخل جريرًا، فلما دخل قال له:
فما كعبُ ابن مامةَ وابن سعدي بأفضل منك يا عمر الجوادا
تعوّد صـالح الأخـلاق إنـي رأيتُ المرء يلزم ما استعادا
قال عمر: اتق الله يا جرير، لا تكذب في شعرك، فإن الله سوف يسألك عن هذا. قال يا أمير المؤمنين: أعطني قال: ما وجدت للشعراء في كتاب الله عطاء، إن كنت فقيرًا أو مسكينًا أو ابن سبيل أعطيناك.
إنها مدرسة الجدية، والنصح، والعمق، وعدم الضحك على الذقون؛ أعرابي يدخل يمدح، ويأخذ الدنيا بما فيها، وينسى الفقراء، يموتون جوعًا وعُريًا على الأرصفة!!
شاعر كذاب متملّق، يمدح بشيء من الهراء، يأخذ من المال ما يغطي رأسه، والأطفال في حجور أمهاتهم يتضوّرون جوعًا، لا يفعل ذلك عمر، إنه عاقل، إنه جهبذ، إنه عبقري.
قال جرير: أنا فقير، قال: خذ مائتي درهم من مالي، ليس من بيت مال المسلمين. قال جرير: فو الله لقد كان هذا المال أبرك مال رأيته في الحياة.
وأتت سكرات الموت، أتدرون كم تولى الخلافة؟ سنتين، لكنها عند الله – عز وجل – أفضل من قرنين، إنني أعرف أناسًا في التاريخ، تولى الواحد منهم خمسين سنة، فلما مات لعنه المسلمون، وإن بعضهم تولى أربعين سنة، فلما مات بشّر بعض المسلمين بعضهم بموته، فليس العمر بالكثرة، العمر بالبركة، تولى سنتين، فأزال الظلم، فتح بابه، فتح صدره، فتح عينه، فتح قلبه ففتح الله عليه.
حضرته سكرات الموت، فجمع أبناءه السبعة أو الثمانية، فلما رآهم بكى واستعبر، ودمعت عيناه، ثم قال لأبنائه: والله ما خلّفت لكم من الدنيا شيئًا – عنده غرفة واحدة – إن كنتم صالحين فالله يتولى الصالحين، وإن كنتم فجَرة فلن أُعينكم بمالي على الفجور. تعالوا، فاقتربوا فقبّلَهم واحدًا واحدًا، ودعا لهم، وكأن قلبه يُسَلُّ من بين جوارحه، وخرج أبناؤه.
قال أهل التاريخ: أغفى التاريخ إغفاءة عن أبناء عمر بن عبد العزيز السبعة أو الثمانية، وقد خلّف لكل واحد منهم اثني عشر درهمًا فقط، وأما هشام بن عبد الملك الخليفة، فخلّف لكل ابن من أبنائه مائة ألف دينار، وبعد عشرين سنة، أصبح أبناء عمر بن عبد العزيز، يُسرجون الخيول في سبيل الله، منفقين متصدقين من كثرة أموالهم، وأبناء هشام بن عبد الملك في عهد أبي جعفر المنصور، يقفون في مسجد دار السلام، يقولون: من مال الله يا عباد الله!
إنَّ من حفظ الله حفظه الله، ومن ضيّع الله ضيّعه الله، هذه سنة من سنن الله – عز وجل – ثم أمر عمر أبناءه بالخروج فخرج أطفاله أمام عينيه، ينظر إليهم، ومع كل طفل يخرج، قطَرَات من الدموع تسقط، وقال: أَدخِلوا أمّكم عليَّ، فدخلت امرأته، فودعها، وسألها أن تتقي الله، وأن تبقى على الزهد وعلى الفقر، لتكون زوجته في الجنة، ثم قال: يا فاطمة، إني أرى نفَرًا، ليسوا بإنس ولا جن، أظنهم ملائكة، فاخرجي عنّي، فخرجت زوجته، وأغلقت الباب، ودخل الملائكة على عمر بن عبد العزيز مبشرة إنّ الذين قالوا ربُّنا الله ثم استقاموا تتنزّل عليهم الملائكةُ ألا تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنةِ التي كنتم توعدون نحن أولياؤكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدَّعون. نُزُلاً من غفور رحيم [فصلت:30-32].
مات عمر، وفتحت زوجته الباب فوجدته في عالم الآخرة، سلام عليك يا أيتها النفسُ المطمئنة ارجعي إلى ربِّك راضيةً مَرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنّتي [الفجر:27- 30].
"هكذا فلتكن العدالة". إنني مقصر في سيرته وترجمته، عودوا إلى عمر، فبطون التاريخ مليئة بذكره، قد غمرت فضائله الكتب والموسوعات، رحم الله عمر بن عبد العزيز، رضي الله عن عمر بن عبد العزيز، جمَعنا الله بعمر بن عبد العزيز في الجنة.
أقول ما تسمعون، وأستغفر الله العزيز الجليل لي ولكم، ولجميع المسلمين، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

دوار9999
02 Mar 2009, 09:18 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

مشرف الإذاعة المدرسية
06 Mar 2009, 08:33 AM
يعطيك العافية
بارك الله فيك
تقبل أجمل تحياتي...

طيف ..
06 Mar 2009, 01:25 PM
يسلممممممممممممممموو خيو

هنوف خالد
13 Mar 2009, 04:00 PM
ألف شكر أخي الفاضل ..

ضبع
17 Mar 2009, 03:46 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووورررررررررررررررررررر ررررررررررررررررررررررررررر

ضبع
17 Mar 2009, 03:48 PM
ابا املخص التاريخ ومشكورررررررررررررررررررررررررررررر اذا اخذتها

.. فطووم ..
17 Mar 2009, 07:43 PM
يسلمووووووووووووووووووووووووو

الملكه 99
18 Mar 2009, 12:42 AM
شكراااااااااااااااااااااااااااااا

مشوت القواطي
24 Mar 2009, 07:41 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

الطباخه ام عليوي
27 Mar 2009, 11:07 PM
a;vvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvvv

مدري منهو
07 Jun 2009, 08:49 AM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووور

سهم الهيلا 511
11 Jun 2009, 10:47 PM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

أمونة المزيونة
20 Jun 2009, 06:39 PM
بارك الله فيك على هذه الجهود الرائعة

kjahhaf
20 Jun 2009, 10:24 PM
بارك الله فيك

أسأل الله أن ينفع بك

البارونةنورة
20 Jun 2009, 11:10 PM
جزاكم الله خيرا
جهود مباركة

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:23 AM
مشكووووووووووور والله لا يحرمنا من جديدك

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:24 AM
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:26 AM
الاثنين 29 جمادى الثانية #0055ff 1430

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:31 AM
والله مواضيعك قشطه زيك الله لا يخرمنا من جديدك



ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:33 AM
:uu:الله لا يحرمنا من جديدك





ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات:SMILS32::whistling

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:34 AM
ههههههههههههههههههههههههخخخخخخخخخخهخهههههههههههههه ههههههخخخخخخخخخخخخخ


ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:34 AM
حححححححححححححححخخخخخخخخخخخه

ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:35 AM
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخححححححححححححححححححههههههههه
ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات

سوفيكا
23 Jun 2009, 03:35 AM
ههههههههههههههههههههههههههههههههه


ملحوظه: هذه الردود ليس لوجه العضو الذي كتب الموضوع فقط لرفع مشاركاتي ولتحميل الملفات

صانع العطور
24 Jun 2009, 02:31 AM
مشكووووووووووووووووووووووووور

ابو المهام
24 Jun 2009, 03:37 AM
مشكور جدا على المجهود

فلتة ينبع
28 Jun 2009, 05:55 AM
شكرا جزيلا بس ماني شايف شيء

فروزة
28 Jun 2009, 07:01 AM
مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر ررررررررررر

فروزة
28 Jun 2009, 07:03 AM
جزاك الله خيرا وابغى اشوف الاسئلة

مشرفة موهوبات
29 Jun 2009, 02:44 AM
وفقك الله لما يحب ويرضى مشكورة

مالك السليمان
10 Oct 2009, 12:53 AM
جزاك الله الف خير ماقصرت

yanalwafi
25 Oct 2009, 12:28 AM
يسعدك ربي ويوفقك مشكووووووور يالغالي

استاذ تاريخ
26 Oct 2009, 12:36 AM
مشكووووووووووووووووووووووووووووور

قشش
26 Oct 2009, 12:41 AM
الله يوفقك وشكرااااااااااااااااااااااااااااااااااا

مشراااق
07 Nov 2009, 06:43 AM
جزاك الله الف خير
------------------------------------------------------------------------------

مشراااق
07 Nov 2009, 06:48 AM
جزاك الله الف خير
-----------------
-----------------------------------

دفا الجنوب
08 Nov 2009, 09:16 PM
جزاك الله كل خير
ونفع بك لهذا العمل الجميل

skk049
11 Nov 2009, 01:00 AM
تتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتت تتتتتتتتتتتتتتسلم

الهام الغامدي
13 Nov 2009, 05:57 PM
جزاك الله الف خير

ومرة شكرا:alien:

فاقدة ابوها
15 Nov 2009, 07:22 AM
مشكور
رائع جدآ

جزاك الله خير

سعود البداح
24 Nov 2009, 06:09 PM
مشكور على الجهد الرائع

sssa
08 Dec 2009, 06:29 AM
:coolgleamaaaaaaaaaaaaaaaaشششششششششششششششششششششششش شششككككككككككككككككككككككككككككككر اااااااااااااااااا:coolgleam

اوشة@@
09 Dec 2009, 07:02 AM
يسعدك ربي ويوفقك وجزاك الله خيرا

اوشة@@
09 Dec 2009, 07:02 AM
الف شكر على الملخص والاسئلة رائعة

اوشة@@
09 Dec 2009, 07:05 AM
مجهود رائع
بارك الله في جهودك

dadiq
12 Dec 2009, 01:22 AM
يسلموااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

renaf
14 Dec 2009, 05:30 PM
جزاك الله عنا كل خير

طبعي راقي
16 Dec 2009, 07:24 PM
ليش طيب ماتخلي الادآره الكل يستفيد
يعني لازم التقيد بعدد مشآركآت..

انتو كذآ بتخلون الخير يعم بس

النجوم1
17 Dec 2009, 12:28 AM
جزاكم الله خير مجهود رائع

الوهمى
17 Dec 2009, 05:03 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
شكرآ على المجهود الكبير فى تسهيل الدروس العلمية

وفقكم الله

الوهمى
17 Dec 2009, 05:07 AM
الف شكر على الملخص والاسئلة رائعة
بارك الله فيكم

العاشق الورداني
09 Jan 2010, 03:13 AM
الله يجزآكي آلف خير وجعلهآ الله في ميزآن حسنآتكـ

*طيف*
09 Jan 2010, 03:27 AM
يسلموااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

الدمعة الصامتة
09 Jan 2010, 06:00 AM
\الف شكر ألف شكر ألف شكر ألف شكر

pioneer1st
11 Jan 2010, 02:30 AM
شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

همس الشرق
15 Jan 2010, 02:38 AM
الف شكر على الملخصات اللتي نحتاجها في الدراسة

الله يجعل عملك في موازين حسناتك

تقبل مروري

ملكة الثلج
16 Jan 2010, 03:40 AM
بارك الله فيك وفي جهودك

ام نايل
24 Jan 2010, 04:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا

grukhalid_2000
24 Jan 2010, 05:57 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووور

grukhalid_2000
24 Jan 2010, 05:58 PM
كل عام وانت بخير

تحياتي

grukhalid_2000
24 Jan 2010, 05:58 PM
موقع جدا رائع وبارك الله فيكم والى الامام

grukhalid_2000
24 Jan 2010, 05:58 PM
ربي يجزاكم عنا كل خير وينفع فيكم كل مسلم

grukhalid_2000
24 Jan 2010, 05:59 PM
لا تنسونا من صالح اعمالكم

ربي يوفقكم لما فيه الخير

نورة الشاقي
25 Jan 2010, 02:26 AM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

الســـ 880 ـــاهـر
25 Jan 2010, 11:34 AM
شكرا على الجهد الرائع

الســـ 880 ـــاهـر
25 Jan 2010, 11:35 AM
لو سمحتم اريد حلول تمارين كتاب التاريخ للصف الاول المتوسط بنين

كيكا
25 Jan 2010, 06:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الف شكر اخوي ع المجهود الرائع وننتظر منك المزيد

وشكرا

الاثنين 10 صفر 1431

علي الريس
26 Jan 2010, 09:14 PM
شكرا على الموضوع:as-sleep:

علي الريس
26 Jan 2010, 09:15 PM
شكرا ليك يا باشا :as-sleep:

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:26 PM
مشككككككككككوووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووونررررررررررررررررررررررررررررر ررررررررررررررررررررررررررررررررررر

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:27 PM
مشكووووووووورررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررر

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:28 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووررررررررررر رررررررررررررررررررررررررررررررررر

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:28 PM
ممممشششششششككككوووووووررررررررررررررر

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:28 PM
ممممممممممممممممممممممممممممممشششششششششششششششششششش شككككككككككككككككككككككووووووووووووووووووووووووررر ررررررررررررررر

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:29 PM
الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:29 PM
الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:30 PM
الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431مالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431مالثلاثاء 11 صفر 1431مالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431مالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431كالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431شالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431كالثلاثاء 11 صفر 1431

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:30 PM
مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممشالثلاث اء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:30 PM
الثلاثاء 11 صفر 1431

قصي محمد
26 Jan 2010, 09:31 PM
مالثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431الثلاثاء 11 صفر 1431

ماءالورد
27 Jan 2010, 12:06 AM
جزاك الله خير

وبارك فيك

kanzman
30 Jan 2010, 10:21 PM
جزاك الله خير على هذا الملف وجعلة في موازين حسناتك

misferz2002
31 Jan 2010, 12:46 AM
بارك الله فيك

والله يجزاك خير الجزاء

جونة 11
31 Jan 2010, 03:51 AM
مشكووووور
وبارك الله في جهودك